البيت الشامل
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف نحافظ على عفة القلب واليد والبصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شريف
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 264
العمر : 30
الوظيفه : قريب ان شاء الله
المزاج : تمام
تاريخ التسجيل : 06/01/2009

مُساهمةموضوع: كيف نحافظ على عفة القلب واليد والبصر   الجمعة يناير 30, 2009 3:26 am


أيها المسلم انتبه !!!
اياك أن تكون ممن أصبحت العفة فى حياتهم مهدورة ! اياك أن تموت و تلقى الله بسبب غفلاتك عنها بذنوب وكبائر ثقيلة غير مغفورة !
كيف تصل الى هذه العفة ؟ كيف يطلق عليك عفيف البصر واللسان واليد والقلب ؟؟؟
العفة بمعناها الشامل في حوار أجراه الأستاذ عصام الغازي مع الأستاذ عمرو خالد لمجلة كل الناس يوم الأربعاء الموافق 5/8/2003

وهذا هو نص الحوار:




تساؤل متكرر هذه الأيام عندما تصدمنا تصرفات الشباب الطائشة ,والمشاهد الخارجة فى الفضائيات أو حتى فى الشوارع .الداعية عمرو خالد ..يرى أن الإكتفاء بالتساؤل والإستنكار لا جدوى منه ..بل على كل منا أن يتحمل مسؤليتة وأن يبدأ من بيته .
ويؤكد أن سماح الأبوين للفتاة بالخروج وحدها مع خطيبها يعد تصريحاً للخطأ ..وترك الحرية للشباب للإطلاع على المواقع الإباحية بالإنترنت ,وعدم إحتشام الفتيات فى الشوارع ومعاكسة الشباب لهن والخلوة التليفونية أيضاً وغيرها من السلوكيات الخاطئة ..كلها مقدمات للزنا وإرتكاب الفاحشة .
عمرو خالد فى حوارة الأسبوعى يبحر معنا فى مفهوم العفة وكيف أهدرناها بتصرفاتنا ..سواء كانت عفة البصر أو اللسان أو اليد أو القلب .

سألت عمرو خالد :
هل تعتقد أن عفة الرجل و المرأة فى السنوات الأخيرة هى نفس مفهوم الغفة فى صدر الإسلام ؟
ما يشاهده الإنسان من أحوال الشباب والبنات الكبار والصغار .يجعله فى حيرة .كم واحد الأن عفيف اليد. عفيف القلب عفيف النظر عفيف اللسان عفيف البدن ؟كم فتاة وأمرأة لم يمسها إنسان قبل أن تتزوج؟

عفة سيدنا يوسف
أريد أن أستعرض معك هذا النموذج العفيف نموذج سيدنا يوسف عليه السلام ..وسأضرب مثلاً بنماذج العفة فى الأمة لأقوى بداخلك رغبتك فى العفة .
انظر ليوسف عليه السلام ..شاب فى مقتبل العمر ,تملؤه رغبة الرجل فى المرأة .غريب ليس فى بلاده والغريب أكثر جرائة على المعصية من ابن البلد .
والمدهش أن المعصية تنادية داخل البيت الذى يعيش فيه .والتى تدعوه إلى المعصية شديدة القرب منه لأنها سيدته والعزيز مشغول عنها بأمور الحكم فيتركها فى البيت وحدها مع يوسف الذى كان جميلاً شديد الوسامة وهى ذات منصب بإعتبارها امرأة العزيز وهذا يغرى أكثر ..ثم تراوده عن نفسه وليس هو الذى يراودها .
من يقاوم اليوم إغراء امرأة ؟
هل هناك شاب اليوم تراوده امرأة جميلة عن نفسه فيقول لا بقوة وبحسم ؟
وبعد أن راودته ,غلقت الأبواب حتى يكونا فى مأمن من الفضيحة .وقالت ( هيت لك ) فساعدته بدعوتها إياه مساعدة صريحة .ثم يحدث بعد ذلك أن تراودكل نساء المدينة هذا الشاب عن نفسه {وقال نسوة فى المدينة امرأة العزيز تراود فتاها عن نفسه قد شغفها حباً إنا لنراها فى ضلال مبين فلما سمعت بمكرهن أرسلت إليهن وأعتدت لهن متكأ وآتت كل واحدة منهن سكيناً وقالت اخرج عليهن فلما رأينه أكبرنه} .وقع حبه فى قلوبهن ..كل نساء الطبقة العليا فى البلد تربد هذا الشاب .
{وقطعن أيديهن وقلن حاش لله ما هذا بشراً إن هذا إلا ملك كريم }. فتحولت الغواية من امرأة واحدة إلى كل نساء المدينة كل واحدة تقول له :دعك من هذه المرأة فأنا لك .بعد كل هذا : {قال معاذ الله إنه ربى أحسن مثواى .إنه لا يفلح الظالمون }.
وتفول عنه امرأة العزيز : {ولقد راودته عن نفسه فاستعصم } أى أنه كان شديد الرفض .ثم يقول يوسف : {رب السجن أحب إلى مما يدعوننى إليه} .ما الذى جعلة يستعصم ؟حب الله تبارك وتعالى :{لولا أن رأى برهان ربه} فلقد همت به وهم بها ,لكن شيئاً لم يحدث , لأنه رأى برهان ربه .تذكر الجنة والنار .
البرهان هو تذكر يوم القيامة وتذكر الفضيحة إذا علم الناس وتذكر أن الله أكرمه فلا ينبغى أبداً أن يغضب الله فقال لا .
{رب السجن أحب إلى مما يدعوننى إليه وإلا تصرف عنى كيدهن} أى لم يعد لى أمل إلا أن تحفظنى .
فلما وقف وقفة قوية وأصر على عدم الرضوخ للمعصية : {فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن} لقد ثبت يوسف عليه السلام مرة ,فصرف الله عنه الفتنه ولم تحدث المعصية حتى مات يوسف ولم تتعرض إمرأة له ..كن ينظرن إليه نظرة هيبة ولبس نظرة حب فانظر الذى بيده أن يقلب قلوب النساء والذى بيده أن يضبط قلبك ويحفظك و يصونك .

حياء النبى
هذا نموذج العفة فى الرجال فماذا عن نموذج العفة فى النساء؟
السيدة مربم ..سيدة نساء العالمين {ومريم ابنه عمران التى أحصنت فرجها} السيدة مريم حين جاءها الملك ينفخ فيها الروح {فالت أنى يكون لى غلام ولم يمسسنى بشر } أى أنه لم يحدث أن لمس رجل يدى وصارت سيدة نساء العالمين بالعفة الشديدة .

كيف حرضنا الإسلام على العفة ؟
اسمع دعاء النبى صلى الله عليه وسلم وهو يقول :اللهم إنى أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى . قال الصحابه عن النبى صلى الله عليه وسلم كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اشد حياء من العذراء فى خدرها .إذا كان نبينا هكذا فكيف يجرؤ شبابنا على معاكسة الفتيات فى الشوارع ؟
تأتى النبى صلى الله عليه وسلم إمرأة تقول له :يا رسول الله أريد أن أسألك عن الطهر من المحيض كيف أتطهر ؟فقال تتبعى الدم .فقالت المرأة :كيف يا رسول الله؟فغطى النبى وجهه وقال :سبحان الله سبحان الله تتبعى الدم تتبعى الدم ,وانصرف وهو يغطى وجهه .
تقول السيدة عائشة :فعرفت الحياء فى وجه النبى .فأخذت بيدها مسرعة وقلت لها تعالى لأعلمك .. تعالى لأعلمك .

الخلوة التليفونية
قارن هذا السلوك بشاب وفتاة يتحدثان هاتفياً بعد منتصف الليل ويقولون كلاماً يندى له الجبين.
قارن هذا بفتاة ساهرة حتى الثالثة صباحاً إلى جوار التليفون تنتظر رنين جرسه ومع الأسف يمكن أن لا تكون انتظار شاب بعينه إنما تنتظر أى شاب يحدثها على التليفون .أو شاب يضرب أرقاماً عشوائية لعل فتاة ترد عليه .انظر إلى السيدة عائشة رضى الله عنها وهى تدخل غرفة النبى صلى الله عليه وسلم بعد وفاة النبى ووفاة ابيها فتخلع ثيابها باعتبار أن المدفون بالغرفة زوجها وابوها .
تقول عائشة: فلما دفن عمر، ما استطعت أن أدخل بيتي إلا وقد شددت ملابسي على جسدي حياء من عمر، إنه لمدفون تحت التراب.
السيدة عائشة تشعر بالحياء من الميت الغريب عليها كامرأة ,والمرأة هذه الأيام تصر على زحلقة الطرحة او الإشارب حتى تظهر الخصلات الأمامية من شعرها ,أو تجلس وسط الرجال بصورة لا تليق .
ولنقارن هذا بالسيدة هند بنت عتبة ,التى قتلت سيدنا حمزة وتبقر بطنه ثم تخرج الكبد .وكانت المرأة الوحيدة التى أحل الرسول دمها عند دخوله مكة ,قال النبى :اذهبوا فأنتم الطلقاء يا أهل مكة إلا عشرة ,من رآهم ولو متعلقين بأستار الكعبة فليقتلهم .كان من بينهم هند بنت عتبة ..فلما أسلمت ,حدث أن جلس النبى صلى الله عليه وسلم يأخذ بيعة السيدات على الإسلام .فقال لهن :تبايعننى على ألا تشركن بالله شيئاً ,ولا تسرقن حتى وصل إلى ولا تزنين فقاطعته هند وقالت يا رسول الله أو تزنى الحرة ؟فسكت النبى صلى الله عليه وسلم
وقال :بايعننى على ذلك فقد كان يعلم ما سيحدث فى مستقبل الأمة وظلت هند تردد :أو تزنى الحرة ؟

من يقاوم جمالى ؟
كيف نضع البنزين إلى جوار النار ثم لا نتوقع إشتعال المعاصى ؟

اسمع هذه الحكاية :
كان هناك شخص اسمه عبيد الله بن عامر إمام الحرم المكى فى عهد التابعين .وحدث ان قالت امرأة فاتنة الجمال لزوجها :أتظن أن هناك رجلاً يمتنع من جمالى هذا ؟فقال لها زوجها لا ..إلا واحد اً
لا أظنه أبداً يقع فى هذا الجمال .فقالت :من ؟قال :عبيد الله فقالت :فأذن لى أن أفتنه .فقال :أذنت لك
فذهبت إلى عبيد الله !هناك بنات كالشياطين يتفنن فى جعل الشباب يقعون فى حبائلهن حين ترى فتاة تتصرف هكذا ,اعلم أن الشيطان يحركها فلا تهرول باتجاهها لأنها الشيطان بعينه .فإذا أمسكت يد الشيطان فإنك واقع فى غوايته .البنت تجيد ذلك بصوتها وحركاتها ونظراتها .
ذهبت الزوجة إلى عبيد الله وقالت له :إنى أريد أن أسألك سؤالاً فقال لها :نعم قالت :أريدك لنفسى .
فقال لها :سأسألك أسئلة إن أجبتنى بصدق أعطيتك ما تريد .فقال :سلنى :قال :أو تصدقين ؟قالت :نعم
قال :أرأيت إن أعطيتك ما تريدين الأن ,وجاء ملك الموت أكنت تحبين أن نفعل ما نفعل ؟قالت لا . قال :صدقت .
قال :أرأيت إن وقفت أنا وأنت بين يدى الله فغضب علينا ,وقال :يا ملائكتى خذوهما إلى النار .أكنت تحبين أن نفعل ما نفعل ؟قالت اللهم لا .قال صدقت .
قال :أرأيت إن ألقينا فى جهنم وعذبنا حتى صرنا هشيماًوتفحمنا ..أكنت تحبين أن أعطيك ما تحبين ؟قالت اللهم لا .
قال: صدقت .
قالت كفاك .فإنى أتوب إلى أتوب إلى الله وأستغفره .

عقاب يهود بنى قنقاع
حكاية أخرى حدثت بزمن ليس ببعيد : رجل يعمل نجاراً قوى البدن وجميل ذهب ليصلح عطباً فى بيت ثرى من الأثرياء العظام ففوجىء بأن سيدة البيت تفعل ما فعلته زوجه العزيز بيوسف فوقف النجار وقال :والله لا أفعل هذه الفاحشة .وجرى نحو الباب يريد أن ينصرف .فأخرجت سلاحاً وقالت له : إن لم تفعل فسوف أقتلك فوقف يقول : أشهد أن لا إله إلا الله وان محمداً رسول الله يقول فظلت تدفعنى بكرامتها الجريحة أخرج بره يقول الرجل :فخرجت وأنا ابكى وأقول يا رب أبفضلك على أغنتنى أن أقلد يوسف عليه السلام ؟
حدث أن دخلت أمرأة مسلمة السوق لتشترى من يهود بنى قينقاع ذهباً وبينما هى تجلس معهم تشترى الذهب ,جاء اليهودى الغادر فربط طرف ثوبها بخمارها ,حتى إذا ما نهضت تكشف جسدها فقام مسلم وقتل اليهودى وحاصر النبى صلى الله عليه وسلم يهود بنى قينقلع وطردوا من المدينة وأخذت أموالهم وسلاحهم كل هذا لأن ساق امرأة مسلمة تعرى هكذا كانت العفة فى عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم قارن هذا بخطيب وخطيبة تسرعا فى الخطأ مع الله ارتأى لهم الحلال .

غفلة الأسرة
من يتحمل مسئولية هذه الأخطاء من المتسبب فى تدنى قيمة العفة؟
هذا الفجور الذى انتشر سببه غفلة الأهالى واستهتار الأبوين اللذين يتركان البنت تخرج من البيت دون رقابة بزعم أنها مع خطيبها .جاء وفد يبايع النبى صلى الله عليه وسلم وكان يضم شاباً ووصل الوفد إلى المدينة ليلاً فذهبوا يبحثون عن مكان لمبيت الليل فالتقى الشاب الذى كان ضمن أعضاء الوفد فرداً فرداً وهو يبتسم فى وجهه إلى أن جاء دور الشاب فقبض النبى يده واحمر وجه النبى وهو يقول له :ألست أنت صاحب الجبيزة ؟
والله لا أبايعك .وقام النبى واعطاه ظهره.
تخيل حسرة قلبك لو فعل النبى ذلك معك يوم القيامة .يأخذ المسلمين بالأحضان ثم حين يجىء دورك يقول لك :والله لا أضع يدى فى يدك ألست أنت الذى فعلت كذا ؟لا أشفع لك يوم القيامة . وحين انصرف النبى عن الشاب مولياً له ظهره ,جرى الشاب إليه وهو يقول :يا رسول الله والله لا أفعلها بعد اليوم .بايعنى
يا رسول الله والله لا أفعلها بعد اليوم .فنظر إليه النبى وقال له :إذن أبايعك .مد يدك إلى لأبايعك .

مقدمات الزنا
جاءت امرأة إلى النبى صلى الله عليه وسلم وقالت :يا رسول الله إنى أصرع أى مريضة بالصرع وإنى أتكشف أى حين تصيبها نوبة الصرع يتكشف جسدها فادع الله لى ألا أصرع .قال لها النبى : إن شئت دعوت الله لك ألا تصرعى وإن شئت صبرت لك الجنة قالت :أصبر .فقال : إذن اصبرى وأعدك بالجنة
قالت يا رسول الله ولكنى أتكشف فادع الله ألا أتكشف . أما هذه فنعم فدعا النبى .فكانت تصرع ولا يرفع الثوب عن قدميها .النساء الأن يكشفن سيقانهن عمداً .الله سبحانه وضع فينا شهوة النساء ووضع فى النساء شهوة الرجال لكنه سبحانه أرادها أن تكون منظمة لا تكون إلا بالحلال .أنا لا أتحدث عن الزنا ولكن ايضاً عن مقدمات الزنا من يصاحب فتاة بدأ مشوارة فى سكة الزنا من أطلق بصره فى الشوارع على مفاتن النساء مشى فى سكة الزنا من يفتح الإنترنت ليدخل على المواقع الإباحية مشى فى سكة الزنا من ظن أنه يحق له أن يفعل مع خطيبته كل ما يريد مشى فى سكة الزنا . يقول الله تبارك وتعالى :{ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلاً} ويقول الله تبارك وتعالى {والذين لا يدعون مع الله إلهاً أخر ولا يقتلون النفس التى حرم الله قتلها إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلقى أثآماً يوم القيامة }.

عقاب الشيخ الزانى
لا مضاعفة فى نار جهنم إلا للزناة {يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهاناً إلا من تاب وآمن}.
يقول الله تبارك وتعالى :{لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم } ويقول القرطبى :أشد هذه الأبواب باب الزناة :أنتنها رائحة واخبثها منظراً واشدها عذاباً وأكثرها مذلة .يقول النبى صلى الله عليه وسلم :
لئن يطعن أحدكم بمخيط من حديد فى رأسه خير له من أن يمس امرأة لا تحل له .
يقول النبى صلى الله عليه وسلم :من زنا او شرب خمراً نزع الله منه الإيمان كما ينزع أحدكم قميصه
يقول النبى صلى الله عليه وسلم :لا يزنى الزانى حين يزنى وهو مؤمن .
ويقول النبى صلى الله عليه وسلم :ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة ولا ينظر إليهم ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم أولهم الشيخ الزانى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمد ممدوح
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 170
العمر : 25
الوظيفه : طالب
المزاج : تمام
تاريخ التسجيل : 08/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: كيف نحافظ على عفة القلب واليد والبصر   الخميس فبراير 19, 2009 2:12 pm

شكرا على المعلومات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كيف نحافظ على عفة القلب واليد والبصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Montadayat SAdAKA 2009 :: المنتدى الدينى :: منوعات اسلامية-
انتقل الى: